Custom Search

تطبيقات نظام الGPS في الملاحة البحرية

Posted by with No comments
يوفر نظام التموضع العالمي أسرع وأدث وسبة للملاحة البحرية في ما يتعلق بقياس السرعة وتحديد المكان الذي تكون فيه السفينة وهو الامر الذي يوفر مستويات أعلي من السلامة  والكفاءة للبحارة في سائر أرجاء العالم .

ويحتاج القبطان عندما يكون في عرض البحر بأن يكون دائما علي علم بموقع سفينة سواء عندما تكون في عرض البحر أو في الموانئ المزدحمة والمعابر المائية , وكذلك الي تحديد دقيق لموقع سفينته , وسرعتها ووجهتها , لضمان أن تصل السفينة الي وجهتها بأعلي درجات السلامة , وأعلي مستويات الاقتصاد وفي الوقت المحدد جسبما تسمح الظروف . انظر الشكل 

هذا وتكتسب الحاجة الي معلومات دقيقة حول الموقع الذي تكون السفينة فيه أهمية أكبر عند مغادرة السفينة للميناء , وعند دخولها اليه .

يستخدم البحارة ورسامو المحيطات بصورة متزايدة البيانات التي يوفرها نظام التموضع العالمي في مسح الأعماق وتثبيت العوامات , وتحديد مواقع الخطورة الملاحية , ورسم الخرائط , كما تستخدم أساطيل الصيد التجاري نظام التموضع العالمي في الابحار الي افضل مناطق الصيد , وفي تتبع هجرات  الاسماك , وفي ضمان الألتزام بالقوانين المعمول لها في هذا الشأن , يوفر نظام التموضع التفاضلي (DGPS) دقة أعلي , وأمانا أكثر في نطاق المساحة المغطاة للعمليات البحرية .وتستخدم كثير من البلدان هذا النظام في عمليات وضع العوامات والكنس والتطهير 

مهندس مساحة بحري يستخدم نظام GPS
تعمل حكومات ومنظمات صناعية علي نطاق العالم معا في سبيل تطوير مغايير الاداء لعروض الخرائط الالكترونية ونظم المعلومات الجغرافية , التي تستخدم نظام التموضع العالمي , أو نظام التموضع العالمي التفاضلي  (DGPS) في جمع المعلومات في مجال الملاحة البحرية , وسوف تحل محل الخرائط الورقية .

كما يمكننا الي جانب نظام التموضع العالمي التفاضلي أن نضم معلومات الموقع والراداؤ , ونعرض كل شئ علي الخريطة الالكترونية , وهو الأمر الذي يشكل الأساس ل ’’ نظام الجسر المتكامل ’’ الذي يجري حاليا تركيبه علي متن السفن التجارية من كل الأصناف.

تكمن معلومات نظام التموضع العالمي في نظام معروف باسم نقل  ؛؛ نظام التعرف الأتوماتيكي ؛؛ )AIS) ويستخدم هذا النظام الذي أقرته المنظمة البحرية الدولية , في ضبط حركة مرور السفن حول المعابر البحرية المزدحمة , كما تستخدم هذه الخدمة الحيوية بصورة متزايدة في تعزيز أمن الموانئ , والمعابر المائية عن طريق تزويد الحكومات بيانات حول مواقع السفن التجارية  وحمولاتها . 
ويستخدم هذا النظام نظاما مرسلا - مستجيبا , يعمل علي موجة VHF البحرية , وهو قادر علي توصيل سفينة ما بأخري , وكذلك توصيل أي سفينة بالبر , يبث هذا النظام معلومات تتصل بالتعرف علي السفينة , وموقعها الجغرافي ونوعها , بالاضافة الي المعلومات التي تتعلق بحمولتها , وكذلك بشكل فوري . وعلي أسس أتوماتيكية بصورة كاملة . ونظرا لآن موقف السفينة في نظام التموضع العالمي كامن في هذه الاشارات المثوثة . 

فإن كل المعلومات الأساسية حول تحركات السفينة ومحتوياتها , يمكن تحميلها بصورة أتوماتيكية في جداول إلكترونية .


مزايا استخدام نظام الGPS في البحرية :


- يتيح النظام فرصة الوصول الي معلومات سريعة ودقيقة , حول الموضع والمسار والسرعة , الأمر الذي يؤدي الي توفير في وقت البحارة والوقود خلال الكشف عن دروب ملاحية أكثر فعالية .

- يوفر معلومات ملاحية دقيقة بالنسبة لركاب الزوارق

- يحسن مستوي الدقة والكفاءة لوضع العوامات , وعمليات الكنس والتطهير .

- يعزز الكفاءة ويضمن الاقتصاد في إدارة الحاويات في منشأت الموانئ 

- يرفع مستوي السلامة والأمان للسفن التي تستخدم نظام التعرف الأتوماتيكي .
Posted in

0 comments:

إرسال تعليق

اذا كنت خارج البلاد ومحتاج معلومة مهمة ومش لاقيها ! ممكن دلوقتي تكتب نوع المعلومة الي انت محتاجها وراح نجاوبك بيها علي طول من خلال اضافتها للموقع او من خلال الرد عليك من خلال بريدك الالكتروني او الاتصال بك مباشرة
(أطلب الشرح الي انت محتاجة ولا تتردد)
فريق منارة العلوم يساعدك علي مدار 24 ساعة