Custom Search

عناصر القطاع العرضي للطريق

Posted by

يتوقف التصميم الهندسي للعناصر المختلفة لقطاع الطريق علي أهمية الطريق ومدي الاستفادة من هذا الطريق فالطرق التي يمر عليها عدد كبير من العربات وبسرعات عالية تتطلب مواصفات تختلف عن تلك التي تتطلبها الطرق التي يمر عليها عدد قليل من المركبات وبسرعات منخفضة . وتشمل هذه المواصفات علي عدد وعرض الحارات , وحدة الانحدارات الطولية , ودرجة المنحنيات الأفقية , وعرض الاكتاف وغيرها . فالطرق الرئيسية مثلا تصمم للأستقطاب أحجام عالية من المرور بسرعات عالية فتتطلب عددا كبيرا من الحارات العريضة وانحدارات طولية صغيرة ومنحنيات منبسطة ذات أنصاف أقطار كبيرة نسبيا  
يوضح الشكل عناصر القطاع العرضي للطريق


عرض الرصف أو حارة المرور 

الحارة هي الجزء المرصوف من الطريق والمخصص لسير صف واحد من العربات ولها دورا أساسايا في تسهيل القيادة وجعلها أمنة حيث يعتمد الموقف الذي يختاره السائق عند اجتيازه العربات أو عند مقابته للعربات القادمة عي العرض المخصص للحارة التي يسير عليها . ويتوقف تصميم عرض الحارة علي أهمية الطريق وعلي السرعة التصميمية وحتي تكون القيادة سهلة وأمنة فأن المواصفات القياسية توصي علي ألا يقل العرض التصميمي للحارة عن 3 أمتار في الطريق المحلية ولا يقل عرض  الحارة عن 3.75 في الطريق 
الرئيسية . والحارة الواحدة تستوعب عددا محددا من المركبات وكلما زاد هذا العدد ( خاصة مركبات النقل ) كلما قل أنسياب المرور وعليه يتوجب زيادة  عدد الحارات لتسريع حركة المرور .

وتنقسم الطرق من حيث عدد الحارات الي عدة أقسام , فهناك طرق بحارة واحدة كالطرق القروية التي تستوعب عددا محددا من المركبات فلا تحتاج لأكثر من حارة واحدة . وهناك طرق بحارتين واحدة للذهاب والاخري للأياب وهي تشكل أغلب أنواع الطرق وتتطلب مسافة رؤية واضحة تمكن السائق من التجاوز بأمان . وهناك طرق بأكثر من حارتين ( ثلاث أو أربع حارات )  تستخدم في حالة السير المكثف والسرعات العالية للعربات . وهناك طرق مقسومة بجزيرة حيث يتألف الاتجاه الواحد فيها من حارتين أو ثلاث أو أربع  كما في الشكل


 طريق بأربع حارات لكل اتجاه
وبااللأضافة الي الحارات الاساسية في الطريق فهناك أنواع أخري  من الحارات منها :

- حارة الصعود : وهي حارة أضافية مخصصة لمركبات النقل التي تسيير ببطء أثناء الصعود حتي يسمح لمركبات الصغيرة بتجاوزها كما في الشكل 

- حارة التباطؤ : وهي حارة جانبية تسكها المركبات أثناء مغادرتها الطريق الرئيس لتتمكن فيها من تخفيض سرعتها بدون أن تعرقل حركة المرور كما في الشكل :

- حارة التسارع : وهي حارة جانبية مخصصة لدخول المركبات الي الطريق الرئيس .

سطح الطريق:

تتوقف طبيعة السطح المرصوف علي نوع وأهمية الطريق وتركيبة المرور ونوعية مواد الرصف المستعملة وخبرة شلركات الرصف وتكلفة الانشاء وصيانة الطريق وتؤثر حالة السطح علي سلامة المرور من حيث انزلاق العربات ورؤية السائقين كما تؤثر علي راحة المسافريين من حيث الصوت الذي تحدثه العربات عند السير عليها . فالطرق المصممة لأحجام كبيرة من المرور السريع تتطلب سطوحا ناعمة مع خاصية منع الانزلاق الأ أن السطوح الناعمة جدا قد تسبب في انزلاق السيارات ووقوع حوادث خاصة عندما تكون هذه السطوح ميتلة . وأما السطوح الخشنة فهي غالبا ما تخصص للمرور الأقل حجما والبطئ نسبيا وتولد أصوات قد تكون مزعجة في بعض الاحيان ويفضل أن تكون الميول العرضية للقطاع عند حدها الأدني في حالة السطوح الناعمة , أما في حالة السطوح الخشنة فيجب أن تكون هذه الميول عند حدها الاقصي لضمان صرف مياه الامطار